• المغرب العربي بين التكامل والتحديات /4

        الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3     الدرس رقم 4

    مقدمة: يمكن للتنوع في الوارد الاقتصادية التي تتمتع بها بلدان المغرب العربي أن بخلق التكامل الاقتصادي الذي يخلق الرفاهية لهذه البلدان، وذلك عن طريق تجاوز التحديات. فما جوانب التكامل بين بلدان المغرب العربي؟ وفيم تتجلى أهم التحديات التي تواجهها.

     

     

    1: تشكل الموارد البشرية عنصرا أساسيا للتطامل بين بلدان المغرب العربي 
    - تبلغ ساكنة المغرب العربي حوالي 80 مليون نسمة – تتميز هذه الساكنة بفتوتها من خلال ارتفاع الساكنة النشيطة (بين 15 ة65 سنة) – تلعب هذه الساكنة النشيطة دورا هاما في تنشيط الحياة الاقتصادية بتوزع السكان النشيطون على القطاعات الاقتصادية بشكل متباين حسب مؤهلات كل بلد من بلدان المغرب العربي – تتجلى أهميتها الاقتصادية للموارد البشرية في كونها تمثل: +طاقة إنتاجية (تعمل في القطاعات الاقتصادية المنتجة) +سوق استهلاكية كبيرة بمساهمتها في الرواج التجاري ورفعها من الطلب الداخلي، + تشكل كفاءات علمية وتقنية (علماء باحثون، تقنيون ، مهندسون)
     
     
    2: يعز كل من تنوع الموارد الطبيعية وتباين الصناعات ببلدان المغرب العربي حتمية قيام تكامل اقتصادي
     

    تتوفر بلدان المغرب العربي على كميات مهمة من الموارد الطبيعية الأساسية :

    - المغرب: يتوفر على أكبر احتياطي عالمي من الفوسفاط

    - الجزائر وليبيا: إمكانيات هامة من البترول والغاز الطبيعي

    - موريتانيا: احتياطي مهم من الحديد.
    تتوزع الصناعات بدول المغرب العربي بشكل متباين حسب إمكانيات كل بلد على حدى
      تنوع الموارد الطبيعية الأساسية بالإضافة إلى تباين توزيع الصناعات يوفر إمكانية قيام تكامل اقتصادي بين أقطار المغرب العربي في المجال الاقتصادي
     
     

    أنظر الخطاطة

     
    يتوفر كل بلدان المغرب العربي على فائض في بعض الجوانب الاقتصادية في حين يعرف خصاصا في جوانب أخرى وهذا يحتم على هذه البلدان خلق التكامل الاقتصادي وتقليل الاعتماد على الاستراد (الخارج) لسد الحاجيات الاقتصادية.
     
     
    3: تتعدد التحديات التي تواجه بلدان المغرب العربي بين داخلية وخارجية
     
     
      
      
    الخاتمة: تعرقل مجموعة من التحديات سواء الداخلية أو الخارجية ، بلدان المغرب العربي من خلق تكتل جهوي مغاربي قوي على الرغم من توفرها على موارد بشرية وطبيعية تؤهلها لذلك، وعلى الرغم من كون التكتلات الجهوية خيارا استراتيجيا.
        الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3     الدرس رقم 4

     

        الرجوع



    المصدر http://jilaliprof.blogspot.nl


  • تعليقات

    1
    rabab el fellah
    الأربعاء 22 أكتوبر 2014 في 21:24

    coolsarcastic bien  waw

     

    2
    hanaa
    الأربعاء 22 أكتوبر 2014 في 22:23

    lklklklklklklklklklklklklklklklklklklklkcoolyes

    3
    meryame
    الخميس 11 ديسمبر 2014 في 22:49
    mrc bzzzzzzf
    4
    ali
    الأحد 8 نوفمبر 2015 في 11:39
    nnn
    • الإسم / المستخدم:

      البريدالإلكتروني (اختياري)

      موقعك (اختياري)

      تعليق


    Suivre le flux RSS des commentaires


    إظافة تعليق

    الإسم / المستخدم:

    البريدالإلكتروني (اختياري)

    موقعك (اختياري)

    تعليق