• انهيار الإمبراطورية العثمانية والتدخل الاستعماري في المشرق العربي /5

        الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3     الدرس رقم 4     الدرس رقم 5

    مقدمة:

    بعد أن وصلت الإمبراطورية العثمانية أقصى امتداد لها خلال القرن 16م، بدأت في التراجع أواخر هذا القرن إلى أن انهارت سنة 1923. فكيف انهارت هذه الامبراطورية؟ وما انعكاسات ذلك على المشرق العربي؟

     

     

    1-انهيار الإمبراطورية العثمانية

    1-1-أسباب انهيار الإمبراطورية العثمانية

    الأسباب السياسية والعسكرية الأسباب الإقتصادية

    - تعاقب سلاطين ضعاف على الحكم منذ نهاية القرن 16.

    - انتشار الفساد داخل الحكومة المركزية.

    - تمردات الجيش (الانكشارية) وتدخلهم في خلع السلاطين وتوليتهم.

    - الهزائم العسكرية أمام روسيا والنمسا ... (ق 17-18)

    - الهزيمة في الحرب العالمية الأولى

    - وقوع البلاد في فخ المديونية الأوربية (صندوق الدين العثماني)

    - عدم قدرة الاقتصاد على تغطية نفقات الإدارة والجيش ورجال الدين...

    - التخلف التقني لقطاعات الانتاج.

    - تراجع الدور التجاري للإمبراطورية.

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

     

    2-1-التراجع الترابي للإمبراطورية العثمانية

    - مع تزايد ضعف الدولة العثمانية، أصبح الأوربيون في ق19 يصفونها بالرجل المريض، ويتنافسون على اقتسام ممتلكاتها.

    - شهد القرن 19 تراجعا كبيرا للإمبراطورية العثمانية، حيث فقدت أراضيها في شرق أوربا و جزر المتوسط. وتزايد هذا التراجع في بداية القرن 20 وخاصة بعد هزيمتها في ح.ع.1 ، حيث فقدت ممتلكاتها في المشرق العربي.

    - في عام 1923 انتهت الامبراطورية العثمانية لتحل محلها دولة تركيا الحديثة.

     

     

    2-التدخل الاستعماري الأوربي في المشرق العربي

    1-2-أشكال التدخل الاستعماري قبل الحرب العالمية الأولى

    تزايد اهتمام أوربا بالمشرق العربي خلال القرن 19، وخاصة بالنسبة لبريطانيا بعد حفر قناة السويس. وتشكل العلاقات الاقتصادية غير المتكافئة مظهرا من أساليب التدخل الاستعماري.

     

     

    2-2-التدخل الاستعماري الأوربي في المشرق العربي خلال الحرب العالمية الأولى

    استغلت بريطانيا الوضع لتعرض الحماية على الكويت ومصر سنة 1914، وتحرك العرب ضد العثمانيين (مراسلات الشريف حسين – مكماهون ). وفي نفس الوقت الاتفاق السري على تقسيم المنطقة العربية (سايكس-بيكو 1916) ثم وعد بلفور للصهاينة بإنشاء وطن قومي يهودي في فلسطين (1917).

    تقسيم المشرق العربي بعد الحرب العالمية الأولى

    في سنة 1920 أقر مؤتمر سان ريمو وضع المشرق العربي تحت حكم الانتداب:

    - الانتداب البريطاني ( فلسطين والأردن والعراق )

    - الانتداب الفرنسي ( سوريا الكبرى )

     

     

    خاتمة:

    لقد فتح انهيار الإمبراطورية العثمانية أمام الدول الاستعمارية الفرصة لفرض هيمنتها على بلدان المشرق العربي.

        الدرس رقم 1     الدرس رقم 2     الدرس رقم 3     الدرس رقم 4     الدرس رقم 5

     

        الرجوع



    المصدر histgeo.net


  • تعليقات

    1
    SALAH EDDINE IBBA
    الإثنين 15 ديسمبر 2014 في 13:13

    merciiii beaucoup

    2
    الأربعاء 24 ديسمبر 2014 في 13:22

    2015 merci lbnat zwinat

    Suivre le flux RSS des commentaires


    إظافة تعليق

    الإسم / المستخدم:

    البريدالإلكتروني (اختياري)

    موقعك (اختياري)

    تعليق